المنتدى الرسمى للحارس الناشئ احمد عادل عبد المنعم
الرسالة دي ظهرت لانك مش مسجل دخولك ... لو كنت عضو معانا اضغط دخول .. ولو لسة ماشتركتش اضغط تسجيل وهاتشترك معانا في خطوتين بس .. ولو مش حابب تشارك معانا اضغط اخفاء واستمتع بزيارتك .. واسفين لازعاجكـ

المنتدى الرسمى للحارس الناشئ احمد عادل عبد المنعم

منتدى الحارس احمد عادل عبد المنعم
 
البوابةالرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الصـــــــــلاة جـــــــــــامعه (خسوف للقمر في 15\8\1429هـ)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
my life so far
مشرفة
مشرفة
avatar

عدد المساهمات : 2847
السٌّمعَة : 23
تاريخ التسجيل : 08/02/2011
العمر : 22

مُساهمةموضوع: الصـــــــــلاة جـــــــــــامعه (خسوف للقمر في 1581429هـ)   الخميس يونيو 16, 2011 12:03 am




السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة


قال النبي صالى الله عليه وسلم " ان الشمس والقمر ايتان من ايات الله لا ينكسفان لموت احد ولا لحياة احد ولكن الله يخوف بها عباده "




حال السلف الصالح مع صلاة الكسوف والخسوف :

كسفت الشمس في عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم ففزع وفزع معه المسلمون فزعاً شديداً ، وخرج عليه الصلاة والسلام مسرعاً
إلى المصلى حتى أن رداءه سقط من عليه ولم يشعر به من شدة فزعه وخوفه وهول
تلك الآية العظيمة ، وعندما وصل المصلى نادى مناد بالناس ( الصلاة جامعة )
، فاجتمع الناس رجالاً ونساءً ، صغاراً وكباراً ، فصلى بهم صلاة غريبة
لغرابة واقعتها ، والناس يصرخون ويبكون خوفاً من الله تعالى ، ولقد رأى النبي صلى الله عليه وسلم في تلك الصلاة الجنة والنار ورأى أموراً جساماً ، فرأى النار ، فقال : ما رأيت منظراً أفظع منها ـ اللهم أجرنا من النار ـ ثم بعد الصلاة خطب الناس خطبة بليغة وعظهم وذكرهم بربهم سبحانه .

أما حالنا اليوم مع الكسوف والخسوف فحال غريبة قد لا يمت للإسلام بصلة
والعياذ بالله ، فكم وقع الكسوف والخسوف ، وكم صلينا تلك الصلاة ، ومع ذلك
فالناس بل أكثرهم ما بين لهو ولعب ، ومشاهدة للحرام عبر القنوات والشاشات
والمجلات ، وبين جلوس على الشوارع والأرصفة لسماع دندنة خبيثة محرمة ، وما
بين نائمون لا هون غافلون وغارقون في بحر الذنوب والمعاصي ، فإذا رأوا تلك
الآيات لم يحرك ذلك فيهم ساكناً ، فهل بعد هذه الغفلة من غفلة ، فهم سكارى
وما هم بسكارى ، ألهتهم المغريات والملهيات ، فلا إله إلا الله .

وسبب ذلك ما أوقعه أعداء الدين في قلوب المسلمين
، من تهوين وتسهيل لأمر الكسوف والخسوف ، وأن ذلك أمر طبيعي يحدث كل عام ،
وأن سببه ظاهر طبيعية لا خوف ولا قلق منها البتة ، حتى قست قلوب كثير من
المسلمين فهي كالحجارة أو أشد قسوة ، والصحيح غير ذلك إطلاقاً ، فالكسوف
والخسوف كما أسلفنا آيتان من آيات الله تعالى يظهرهما لحكمة بالغة ، ليراجع
الناس دينهم ويصحوا من غفلتهم ، فتم للأعداء ما أرادوا فتساهل الناس بأمر
الكسوف والخسوف ، حتى لم يقبل على المساجد إلا كبار السن ومن كتب الله لهم
الهداية والتوفيق ، أما الآخرون فهم غارقون في سباتهم وغفلتهم ولهوهم
ولعبهم ، لا خوف ولا حياء من الله تعالى ، وهذه مخططات صهيونية نصرانية
لابعاد المسلمين عن دينهم حتى يقعوا فريسة في حبائل الشيطان وأعوانه من
الإنس ـ أعاذ الله المسلمين من ذلك وردهم إليه رداً جميلاً .

فأقول : أين هؤلاء الخلف عن أولئك السلف ؟ أين نحن عن خير القرون قرن النبي
صلى الله عليه وسلم وصحابته الكرام رضوان الله عليهم عندما رأوا تلك الآية
العظيمة هرعوا جميعاً إلى الصلاة وهم يبكون ويجأرون إلى الله بالصلاة
والدعاء ، أين تلك الحال من حالنا بعض المسلمين اليوم الذين إذا رأوا تلك
الآيات العظام هرعوا إلى الطرب والرقص واستعدوا مبكراً لرؤية الكسوف
والخسوف ـ نعوذ بالله من الغفلة .





صفة صلاة الكسوف والخسوف :

عن عائشة رضي الله عنها قالت : خسفت الشمس في عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فصلى رسول الله صلى الله عليه وسلم بالناس
، فقام فأطال القيام ، ثم ركع فأطال الركوع ، ثم قام فأطال القيام ، وهو
دون الأول ، ثم ركع فأطال الركوع وهو دون الركوع الأول ، ثم سجد فأطال
السجود ، ثم فعل في الركعة الثانية مثل ما فعل في الأولى ، ثم انصرف وقد
انجلت الشمس ، فخطب الناس ، فحمد الله وأثنى عليه ثم قال :
[ إن الشمس والقمر آيتان من آيات الله لا ينخسفان لموت أحد ولا لحياته ،
فإذا رأيتم ذلك فادعوا الله وكبروا ، وصلوا ، وتصدقوا ، ثم قال : يا أمة
محمد ، والله ما من أحد أغير من الله أن يزني عبده أو تزني أمته ، يا أمة
محمد لو تعلمون ما أعلم لضحكتم قليلاً ولبكيتم كثيراً ]
( البخاري ) .




ومن الحديث السابق نستفيد عدة أمور :

1- أن الكسوف آية من آيات الله تعالى يخوف الله بها عباده .

2- الكسوف يرتبط بالشمس ، بينما الخسوف يكون مرتبطاً بالقمر ، وذلك إذا
اجتمعا ، فيقال : كسوف الشمس ، وخسوف القمر . أما إذا انفردا فيطلق على كل
منهما كسوف وخسوف ، فيقال : كسوف الشمس وخسوف الشمس ، وكسوف القمر وخسوف
القمر .

3- إذا حصل الكسوف والخسوف ، فيفزع الناس إلى الصلاة والدعاء والصدقة والتكبير والتهليل وذكر الله تعالى على كل حال .

4- اختلف العلماء في حكم صلاة الكسوف والخسوف ، فمنهم من قال : أنها سنة ،
ومنهم من قال : أنها واجبة ، وهو اختيار العلامة بن القيم الجوزية رحمه
الله تعالى ، ولا شك أن هذا القول أبرأ للذمة وأقرب للصواب وهو اختيار وجيه
، ولو لم تكن واجبة لما فزع النبي صلى الله عليه وسلم ، ونادى لها الصلاة
جامعة ، فاجتمع الصحابة وصفهم صفوفاً ، ولو لم تكن واجبة لما حصل التخويف
بها .

5- صفة صلاتي الكسوف والخسوف كما يلي :
ركعتان بأربع ركوعات وأربع سجدات ، يكبر فيقرأ الفاتحة وسورة طويلة ، ثم
يركع ركوعاً طويلاً بقدر القراءة ، ثم يرفع ويقول سمع الله لمن حمده ، ربنا
ولك الحمد ، ثم يقرأ الفاتحة وسورة طويلة أقصر من التي قبلها ، ثم يركع
ركوعاً طويلاً أقصر من الذي قبله ، ثم يرفع قائلاً سمع الله لمن حمده ،
ربنا ولك الحمد ، ثم يسجد سجدتين طويلتين بقدر القراءة ، الأولى منهما أطول
من التي تليها ، ثم يصلي الركعة الثانية كالأولى ولكن دونها في كل ما يفعل
، دفعاً للحرج والمشقة على الناس ، ومنعاً للضجر والسآمة ، لأن المصلي
حينما يدخل الصلاة يكون على قدر كبير من النشاط فما يلبث أن يضمحل هذا
النشاط شيئاً فشيئاً ، فناسب ذلك أن تكون الصلاة متفاوتة في الطول .

6- يسن لصلاة الكسوف خطبة واحدة ، وهو قول الشافعي وإسحاق وكثير من أهل الحديث ، بينما ذهب الحنفية والمالكية والحنابلة إلى أنه ليس لها خطبة ، والصحيح في ذلك أنه يسن لها خطبة وهو اختيار الشيخ محمد بن صالح العثيمين ( انظر الشرح الممتع 5/249 ) ، ( انظر تيسير العلام 1/338 ) .

7- تعجيل التوبة والإنابة إلى الله تعالى ،
قبل أن هادم اللذات ومفرق الجماعات الموت الموت ، فحينئذ لا ينفع الندم ،
فما أنزل الله بلاءً إلا بذنب ، ولا رفعه إلا بتوبة .

8- أن يكون ابتداء وقت الصلاة من حين بداية الكسوف ، ونهايتها إلى أن ينجلي .

9- التحذير من الذنوب والمعاصي ، وأنها سبب هلاك الأمم والأفراد .

10- أن الكسوف والخسوف لا يكون لموت زعيم ولا لحياته ، ولا لموت عالم ولا
لموت رفيع ولا وضيع ، ولو كان ذلك حاصلاً ، لحصل لموت أشرف بشر وأفضل من
وطئت قدماه هذه الأرض نبينا محمد صلى الله عليه وسلم
، ولكنه وجه أمته إلى أن الكسوف والخسوف آيتان من آيات الله لا ينكسفان
لموت أحد ولا لحياته ، وإنما يخوف الله بها عباده ، فخرج بذلك من يقول أن
الشمس أو القمر انكسفت لموت فلان أو علان من الناس ، فلا ينكسفان لموت عالم
ولا حاكم ولا قريب ولا بعيد .

11- اطلاع الله عز وجل نبيه محمداً صلى الله عليه وسلم على بعض أمور الغيب التي لا يستطيعها أحد من الناس .




مسائل تتعلق بصلاة الكسوف والخسوف :

1- يجوز أداؤها في أوقات النهي ، فتؤدى بعد صلاة العصر ، وبعد صلاة الفجر ، لأنها من ذوات الأسباب التي إذا وقع سببها أوديت .

2- يجوز أداؤها ركعتين في كل ركعة ركوعان أو ثلاث أو أربع أو خمس ، لأن ذلك
ثابت عن الصحابة رضوان الله عليهم ، ولكن الأفضل الاقتصار عن الذي جاء عن
النبي صلى الله عليه وسلم .

3- الاعتبار فيها بالركوع الأول دون الثاني ، لأن الأول هو الركن ، فمن
فاته الركوع الأول من الركعة الأولى أو الثانية فعليه الإتيان بتلك الركعة
كاملة بعد سلام الإمام .

4- من المعلوم أن الركوع فيها طويل جداً ، فماذا يقول المصلي في هذا الركوع
؟ لقد وجه النبي صلى الله عليه وسلم في ذلك بقوله : [ فأما الركوع فعظموا
فيه الرب ] ، فيقال : سبحان ربي العظيم ، سبحان الله وبحمده سبحان الله
العظيم ، سبحانك اللهم ربنا وبحمدك اللهم اغفر لي ، سبحان الله وبحمده عدد
خلقه ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته .

أما السجود فيكثر فيه من الدعاء ، لأن العبد أقرب ما يكون من ربه وهو ساجد ،
فيكثر من الدعاء لأنه حري بالإجابة في هذا الموضع الذي يخضع فيه العبد
لربه سبحانه وتعالى ، فيرغم أنفه وجبهته لخالقه سبحانه .

وفي ختام هذا الموضوع ، أسأل الله العلي العظيم بأسمائه الحسنى وصفاته
العلى ، الغنيمة من كل بر ، والسلامة من كل إثم ، والفوز بالجنة ، والنجاة
من النار ، اللهم طهر قلوبنا وألسنتنا وبلادنا من كل فاحشة ورذيلة ، اللهم
اهد شباب المسلمين إلى ما فيه خير البلاد والعباد ، واهدهم سبل السلام
وجنبهم الفواحش ما ظهر منها وما بطن ، اللهم اجعلنا هداة مهتدين غير ضالين
ولا مضلين ، اللهم اغفر لنا ولوالدينا ولكل من له حق علينا برحمتك يا أرحم
الراحمين . وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين ، وصلى الله وسلم على
عبده ورسوله محمد ، وعلى آله وأصحابه ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين ،
وعنا معهم بمنك وكرمك ياأكرم الأكرمين .




بعض الامور المستحب فعلها عند حدوث الخسوف او الكسوف

الصلاة لأمر النَّبيِّ صلى الله علي وسلم بها – كما سيأتي
عَنْ ابْنِ عُمَرَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا أَنَّهُ كَانَ يُخْبِرُ عَنْ النَّبيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ
"إِنَّ الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ لَا يَخْسِفَانِ لِمَوْتِ أَحَدٍ وَلَا
لِحَيَاتِهِ وَلَكِنَّهُمَا آيَتَانِ مِنْ آيَاتِ اللَّهِ فَإِذَا
رَأَيْتُمُوهَا فَصَلُّوا" رواه البخاري (1402) ومسلم (914).

الصدقة عَنْ عَائِشَةَ أَنَّهَا قَالَتْ : خَسَفَتْ الشَّمْسُ فِي عَهْدِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَصَلَّى رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ
بِالنَّاس فَقَامَ فَأَطَالَ الْقِيَامَ …. ثُمَّ قَالَ : "إِنَّ
الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ آيَتَانِ مِنْ آيَاتِ اللَّهِ لَا يَخْسِفَانِ
لِمَوْتِ أَحَدٍ وَلَا لِحَيَاتِهِ فَإِذَا رَأَيْتُمْ ذَلِكَ … وَصَلُّوا
وَتَصَدَّقُوا" رواه البخاري (1044) ومسلم (901) .
ذكر الله والاستغفار عَنْ أَبِي مُوسَى قَالَ خَسَفَتْ الشَّمْسُ فَقَامَ
النَّبيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَزِعًا يَخْشَى أَنْ تَكُونَ
السَّاعَةُ فَأَتَى الْمَسْجِدَ فَصَلَّى بِأَطْوَلِ قِيَامٍ وَرُكُوعٍ
وَسُجُودٍ رَأَيْتُهُ قَطُّ يَفْعَلُهُ وَقَالَ هَذِهِ الْآيَاتُ الَّتِي
يُرْسِلُ اللَّهُ لَا تَكُونُ لِمَوْتِ أَحَدٍ وَلَا لِحَيَاتِهِ وَلَكِنْ
يُخَوِّفُ اللَّهُ بِهِ عِبَادَهُ فَإِذَا رَأَيْتُمْ شَيْئًا مِنْ ذَلِكَ
فَافْزَعُوا إِلَى ذِكْرِهِ وَدُعَائِهِ وَاسْتِغْفَارِهِ" رواه البخاري
(1059) ومسلم (912).

اسأل الله ان يجعلنا من الذين يتعظون باياته انه سميع مجيب



المصدر موقع صيد الفوائد التوعوي الديني

لليحيى بن موسى الزهراني




صورة مباشرة حية للخسوف



_________________





بـتحب حاجة ،، بتموت عليها ،، بتحس انكـ مش هتتهنى الا بيها
تفضل وراها ،، تدخل متاهة ،، وبتنسى نفسكـ ،، تلقى نفسك عبد ليها !!
فوق من اللي انت فيه !! ربكـ دايما جنبكـ ،، لو ناديته هتلاقيه !!
جايز دا اختبار ،، ركز في الاجابة ،، وقول
؟ يا رب ،، وخد قرار
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ahmed mido
عضو ذهبى
عضو ذهبى
avatar

عدد المساهمات : 1766
السٌّمعَة : 93
تاريخ التسجيل : 06/03/2011
الموقع : جنوب سيناء
العمر : 26
الاوسمة

مُساهمةموضوع: رد: الصـــــــــلاة جـــــــــــامعه (خسوف للقمر في 15\8\1429هـ)   الخميس يونيو 16, 2011 12:05 am

تسلم ايدك على التوبيك انا متابع الكسوف دا من ساعة تقريبا ورجع تانى الكسوف الكلى يقل كمان على الساعة 11.10 كدا هيرجع لطبيعتة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Queen of Love
مراقبة
مراقبة
avatar

عدد المساهمات : 2685
السٌّمعَة : 28
تاريخ التسجيل : 26/11/2010
الموقع : ام الدنيا مصر
العمر : 21
[


مُساهمةموضوع: رد: الصـــــــــلاة جـــــــــــامعه (خسوف للقمر في 15\8\1429هـ)   الخميس يونيو 16, 2011 12:40 am

نايس توبيك وانا شوفة الكسوف كان رائع ميرسى لمجهودك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
my life so far
مشرفة
مشرفة
avatar

عدد المساهمات : 2847
السٌّمعَة : 23
تاريخ التسجيل : 08/02/2011
العمر : 22

مُساهمةموضوع: رد: الصـــــــــلاة جـــــــــــامعه (خسوف للقمر في 15\8\1429هـ)   الخميس يونيو 16, 2011 12:57 am

اسعدني مروركم

_________________





بـتحب حاجة ،، بتموت عليها ،، بتحس انكـ مش هتتهنى الا بيها
تفضل وراها ،، تدخل متاهة ،، وبتنسى نفسكـ ،، تلقى نفسك عبد ليها !!
فوق من اللي انت فيه !! ربكـ دايما جنبكـ ،، لو ناديته هتلاقيه !!
جايز دا اختبار ،، ركز في الاجابة ،، وقول
؟ يا رب ،، وخد قرار
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
soso13
مشرفة
مشرفة
avatar

عدد المساهمات : 3444
السٌّمعَة : 12
تاريخ التسجيل : 10/07/2011
الموقع : الاسكندرية
العمر : 24
الاوسمة

مُساهمةموضوع: رد: الصـــــــــلاة جـــــــــــامعه (خسوف للقمر في 15\8\1429هـ)   الأحد أكتوبر 02, 2011 3:09 pm

جزاكى الله خير وشكرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الصـــــــــلاة جـــــــــــامعه (خسوف للقمر في 15\8\1429هـ)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» {{{۞}}} سلسلة برنامج الحوار الصريح بعد التراويح فى شهر رمضان 1429 هـ {{{۞}}}

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المنتدى الرسمى للحارس الناشئ احمد عادل عبد المنعم :: الركن الاسلامى :: اسلاميات-
انتقل الى: